الأحد , أكتوبر 22 2017
معالم أثرية عملاقة : أنكور وات
معالم أثرية عملاقة : أنكور وات

معالم أثرية عملاقة : أنكور وات

معالم أثرية عملاقة : أنكور وات
معالم أثرية عملاقة : أنكور وات

معالم أثرية عملاقة : أنكور وات

ناشونال جيوغرافيك ابو ظبي

يتوارى معبد أنكور وات الضخم في أدغال كمبوديا، وهو يمثل الكون الهندوسي، ويعتبر واحداً من أضخم الأوابد الدينية في العالم. في القرن الثاني عشر، طمح ملك إمبراطورية الخمير، سوريافارمان الثاني، إلى خلق “الفردوس على الأرض” ليكون ضريحه وفردوسه الشخصي في الحياة الآخرة. واستلزم مخطط المعبد بناءَ جبل شاهق الارتفاع وهائل الحجم وخندق تشكله تربة حمراء محلية ومكسو بآلاف من طوب الأحجار الرملية. ونظراً لعدم وجود مقالع قريبة للحجارة، تم استخدام آلاف من العمال في تلال كولن البعيدة لتكسير وتشكيل ونقل كل قطعة طابوق عن طريق سلسلة من القنوات المائية العائدة إلى موقع المعبد. ويقدّر الخبراء بأن العمال قاموا بتكسير ونقل ما يقارب 400 قطعة طابوق في اليوم. والمذهل أن الطابوق المثبت في مكانه بالشكل المثالي والذي شكّل “معبد المدينة” هذا، قد بقي ثابتاً في مكانه بفضل تقنية الحجر فوق الحجر بالاعتماد على قوة الاحتكاك المقاومة للانزلاق- ولم يستخدم في بنائها الأصلي أي مِلاط أو مسامير. وتعتبر أنكور وات أضخم من أي كاتدرائية أوروبية، إذ أنها تمتد على ما يزيد عن مساحة 200 ملعب كرة قدم على سهل من التربة المنجرفة بفعل الفيضانات، ولكن بناءها لم يستغرق سوى 35 عاماً باستخدام اليد العاملة وأدوات عصر الحديد وحدها.

شاهد أيضاً

مقتطف - مشروع أكبر فندق في العالم في مكة

مقتطف – مشروع أكبر فندق في العالم في مكة

تشهد مكة المكرمة العام المقبل افتتاح مشروع “أبراج كدي” ليصبح المبنى أكبر فندق في العالم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *