الأربعاء , ديسمبر 11 2019

أبُكاليبس : الحرب العالمية الأولى ح1 : عنف مدمر

أبُكاليبس : الحرب العالمية الأولى ح1 : عنف مدمر

يمكنكم شراء خدماتنا الإعلانيّة عبر خمسات.

هل كان من الممكن تفادي التضحية بجيل بأكمله؟ كيف وقع مثل ذلك الصراع الوحشي الذي ترك جروحاً غائرة في جبين البشرية؟ كيف احتمل الرجال والنساء تلك السنوات الأربعة من الفظائع المتواصلة؟ لقد أنتجت حلقات ( Apocalypse World War I ) بالاستعانة بأكثر من 500 ساعة من المشاهد الأرشيفية …

هل كان من الممكن تفادي التضحية بجيل بأكمله؟ كيف وقع مثل ذلك الصراع الوحشي الذي ترك جروحاً غائرة في جبين البشرية؟ كيف احتمل الرجال والنساء تلك السنوات الأربعة من الفظائع المتواصلة؟ لقد أنتجت حلقات ( Apocalypse World War I ) بالاستعانة بأكثر من 500 ساعة من المشاهد الأرشيفية التي لم يشاهَد معظمها من قبل، و تتناول الحلقات تلك الحرب من منظور إستراتيجي وعالمي للإجابة عن تلك التساؤلات الكبيرة.

11 نوفمبر 1918، الساعة الحادية عشرة صباحاً. فجأة يخيم صمت رهيب، بعد سقوط الجندي الكندي “جورج برايس”، أحد آخر ضحايا المجزرة البشعة التي حصدت أرواح ما يقرب من 10 ملايين جندي، و 9 ملايين مدني، وخلَّفت وراءها قُرابة 21 مليون جريح. كيف آلت الأمور إلى هذه الحال؟ وما الأسباب التي أدت إلى هذه النوبة المجنونة التي اجتاحت العالم على مدار أربع سنوات؟ والتي دمرت في طريقها دولاً بأكملها وقوّضت العديد من الإمبراطوريات؟ في عام 1914، كانت أوروبا في أوج ازدهارها إبَّان الحقبة الجميلة ” “Belle Epoque، إلا أنه في سراييفو بتاريخ 28 يونيو 1914، وقع حادث اغتيال الأرشيدوق “فرانز فرديناند”، وريث عرش الإمبراطورية النمساوية المجرية، وذي الشخصية الغامضة على يد أحد الشباب البوسني، ويبدو أن هذا الحادث -وإن لم يكن بتلك الأهمية- كان بمثابة الشرارة التي أشعلت فتيل الضغائن الكامنة التي تحركت بدافع الوطنية لدى المَلَكيات الأوروبية. وكعادتهم دائماً، أيد الخبراء العسكريون بقوة نشوب نزاعات مُسلحة، إذ يجدون فيها وسيلة لتهدئة موجة الكراهية المُتصاعدة لدى الطبقة العاملة. بعد الحادث بأسابيع قليلة، أعلنت الإمبراطورية النمساوية المجرية الحرب على صربيا، وكانت تلك هي إشارة البدء التي انطلقت بعدها لعبة التحالفات بين الدول. ولقد أظهر إقبال الجنود غير المدروس على خوض الحرب انعدامَ الوعي الجماعي لشعوب اعتقدت أن الحرب ستكون خاطفة وستنتهي بنصر مُؤكد. تجلى ذلك عند اقتراب القوات الألمانية من مشارف باريس، حيث تبدل شعورهم الغامر بالحماس وبالنصر الوشيك إلى خوف وهزيمة كبيرة.​

مشغّل الفيديو الإفتراضي لا يعمل ؟

يمكنك المشاهدة عن طريق واحد من المشغّلين الإحتياطيين في أسفل الصفحة.

مشغّل الفيديو الإحتياطي 1 .

مشغّل الفيديو الإحتياطي 2 – في كا .

رابط تحميل ميجا – جودة أصليّة

رابط تحميل أرشيف – جودة أصليّة

يمكنكم شراء خدماتنا الإعلانيّة عبر خمسات.

شاهد أيضاً

مقال – لماذا يختار البعوض لسع بعض الناس أكثر من غيرهم؟

مقال – لماذا يختار البعوض لسع بعض الناس أكثر من غيرهم؟

وجدت دراسة أجريت على توائم متطابقة وتوائم متماثلة أن بعض الناس أكثر جاذبية للبعوض بسبب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *