السبت , يوليو 20 2019
الرئيسية / طب و صحة / مقال – فوائد و مضار الفلفل الحار

مقال – فوائد و مضار الفلفل الحار

مقال - فوائد و مضار الفلفل الحار

عاد الفلفل الحار للظهور في بؤرة اهتمام خبراء الصحة لفوائده الصحية العالية ولتأثيره في عملية إنقاص الوزن، و ذلك لمكوناته الطبيعية التي تعرف بـالكابساسين وهذه المادة تعمل بطرق مختلفة على التخلص من الدهون بدون التأثير على سلامة الجسم.

للفلفل الحار عشر (10) فوائد صحية، أولها أنه يساعد في العملية الأيضية، لأن مادة الكابساسين تحتوي على خصائص تمد الجسم بالطاقة و ذلك باستهلاك المزيد من السعرات الحرارية بنسبة 3% خاصة عندما يتناولها الشخص قبل ممارسة التمارين. كما أن قدرتها على التخلص سريعاً من الدهون يجعل الجسم يحرق مزيدا من السعرات الحرارية حتى في أوقات الراحة أو أثناء النوم.

و تعمل أيضا على تثبيط الشهية حيث تؤثر بشكل كبير على إفراز هرمون الغدة الدرقية التي تتحكم في هرموني الأدرينالين والدوبامين اللذين ينظمان الشهية. لهذا فإن إضافة الفلفل الحار لكل وجبة يقلل من شهية الشخص للطعام بمقدار النصف تقريباً.

مقال – 6 أطعمة لحرق المزيد من الدهون


و نتيجة تأثيرها في توليد الحرارة تعمل مادة الكابساسين على زيادة الطاقة والنشاط لدى من يتناول الفلفل الحار بالإضافة إلى قدرتها على تحسين قدرات المعدة على الهضم.

و يستخدم الفلفل الحار من مئات السنين للتغلب على مشكلة عسر الهضم والاضطرابات المعوية، وذلك بحث المعدة على إنتاج إنزيمات الهضم الأمر الذي يسهل على الجسم عملية امتصاص المواد الغذائية بشكل أكثر فاعلية وهو يساعد على تنظيم هضم المواد الكربوهيدراتية.

و أثبتت الدراسات أن تناول قدر كافٍ من الفلفل الحار يمكن أن يوقف تراكم الدهون على الكبد، وذلك بزيادة معدل تحلل الدهون وتحويلها لطاقة.

فيما أثبتت الدراسات الإكلينيكية أن تناول طعام غني بمادة الكابساسين يساعد الشخص على تحمل الأعمال الشاقة لفترات طويلة، كما أنها تساعد على سرعة استعادة اللياقة بعد القيام بنشاط بدني عنيف.

و يحدث ذلك نتيجة زيادة استفادة الجسم بالأكسجين بنسبة 7.5% بزيادة قوة الرئة وقدرتها على امتصاص الأكسجين من الدم.

فيما تحتوي قطعة من الفلفل الأحمر على قدر كبير من المواد الكيمائية النباتية من مضادات الأكسدة التي تقي من السرطان.

و يعد الفلفل الحار مصدرا غنيا لفيتامين أ و ج التي تساعد في مقاومة الأمراض وتقوي الجهاز المناعي لجسم الإنسان. كما تعمل هذه الفيتامينات كذلك كمضادات أكسدة تحارب علامات الشيخوخة.

تعمل مادة الكابساسين على التقليل من عادة الإفراط في الطعام فالنكهات الحارة تجعل الشخص أقل رغبة في تناول الكثير بسبب تأثيرها اللاذع على اللسان.

الفلفل الحار يقيك من النوبة القلبية

تستخدم المواد الطبيعة في علاج الكثير من الأمراض المزمنة، لكن خبراء الصحة تمكنوا من إثبات الدور الفعال للفلفل الحار في علاج الأمراض المزمنة والحادة مثل النوبات القلبية. فكيف يمكن للفلفل الحار أن يقينا من النوبات القلبية؟

تكثر الدراسات حول أهمية بعض المواد الطبيعية و فوائدها المذهلة في علاج الكثير من الأمراض. و من بين هذه المواد الطبيعية زيت جوز الهند الذي يحتوي على العديد من المركبات الدهنية المفيدة لتحسين الوظائف الذهنية و أداء الدماغ. العسل أيضا يتسم بالعديد من الخصائص الصحية المفيدة، فهو مصدر للطاقة ويحتوي على الكثير من الفيتامينات و المواد المضادة للأكسدة. بيد أن دراسات حديثة أثبتت أن للفلفل الحار فوائد علاجية مذهلة. فهو لا يساعد على مكافحة الأمراض المزمنة فحسب، بل له دور كبير في علاج الأمراض الحادة والتي تظهر بشكل مفاجئ.

يرتبط مصطلح مرض القلب بجميع الحالات التي تحدث فيها ترسبات داخل الشرايين تؤدي إلى تضيقها و منع تدفق الدم في الجسم، الأمر الذي يزيد من خطر الإصابة بنوبة قلبية أو سكتة دماغية. و تعد أمراض القلب السبب الأول للوفاة في العالم، و من المعروف أن علاج هذه الأمراض ممكن بواسطة أدوية خاصة تمنع ترسب الكالسيوم في الدم و تساعد على تنظيم الدورة الدموية. لكن الجديد هو أن الوقاية من هذه الأمراض و التخفيف من حدتها يمكن أن يتم عبر الفلفل الحار.

يستخدم الفلفل الحار منذ زمن بعيد ضد اضطرابات القلب و الأوعية الدموية، كما كان يستخدم قديما في تخفيف الآلام المزمنة و آلام المفاصل. وتعود أهمية الفلفل الحار إلى مادة الكابساسين التي تولد شعورا بالدفئ و تساعد على توسيع الأوعية الدموية و بالتالي تحسين الدورة الدموية، ما يسمح للقلب القيام بعمله بشكل أكثر كفاءة.

مقال – تفاحتان في اليوم لتسهيل الهضم و سلامة القلب

لهذا ينصح بتناول الفلفل الحار!

لكن الجديد هو أن خبراء طب الأعشاب ينصحون باستخدام الفلفل الحار في علاج الأمراض الحادة مثل النوبات القلبية، فالجسم يستجيب بشدة لتأثير الفلفل و هو ما أكدته بعض الدراسات العلمية الحديثة أيضا.

فوفقا لموقع “ذاالترناتيف ديلي ” الأمريكي و المعني بالعلاج البديل، فإن الفئران التي تعرضت لنوبة قلبية تم علاجهم بمرهم الكابساسين وذلك بدهن المرهم على البطن، و وجد العلماء أن مستخلص الكابساسين خفض تضرر خلايا القلب لدى الفئران بنسبة 85 بالمئة.

ربما يكون من الصعب إجراء هذا الاختبار على الأشخاص، لكن أغلب خبراء الصحة يجمعون على أن تناول شاي الفلفل الحار يساعد في الحالات الطارئة على إيقاف النزيف الداخلي و تضرر القلب بشكل سريع.

و جدير بالذكر أن الفلفل الحار يحتوي إلى جانب الكابساسين على العديد من المركبات المفيدة، مثل المركبات النباتية المغذية و مضادات للأكسدة و مادة الكاروتينويد و هي مادة معروفة بقدرتها على توسيع الأوعية الدموية و منع تجلط الدم.

فوائد و مضار الفلفل الحار على الجسم

المصدر : .

شاهد أيضاً

مقال – ما أسباب رائحة الفم الكريهة؟

مقال – ما أسباب رائحة الفم الكريهة؟

أوردت مجلة “هاوس آرتست” الألمانية أن لرائحة الفم الكريهة أسبابا عديدة، منها جفاف الفم، وهو …

5 تعليقات

  1. والله أنا أعتقد أنه الفلفل الحار يفتح الشهية مو يقلل منها
    لأنه يطعم الاكل ويفتح النفس اكتر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *