برامج متفرّقة من DW (عربية)ثقافات

فراق الأبناء بعد سن الرشد

ربت سوزانه مع زوجها موريتز سبعة أطفال بالتبني إلى جانب أولادها الثلاثة. كان بيتهم دائما في هرج ومرج. والآن بعد خمسة عشر عاما يخفت الصخب ويسود السكون فقد بدأ أول الأبناء بالتبني في مغادرة بيت العائلة.

إنه تغيير أيضا بالنسبة لسوزانه. فكاي البالغ من العمر 18 عاما سيبدأ تدريبا مهنيا لدى الشرطة، وساندرا البالغة من العمر 16 عاما ستنتقل إلى ملجأ لذوي القدرات الإدراكية المحدودة. وهذه الخطوة ليست يسيرة على ساندرا المتعلقة كثيرا بأمها بالتبني والتي تناديها كما كل الأبناء الآخرين بماما. لكن سوزانه تفكر في كيفية التعامل مع فكرة مغادرة الأبناء. تدريجيا سيخلو بيتهم المسمى “فيلا كونتربونت” من الأبناء بالتبني. أبناء سوزانه الثلاثة انتقلوا منذ فترة وكونوا عائلات. لكنهم جميعا يلتقون في نهاية الأسبوع في بيت العائلة، فإلى متى ستستمر الأمور هكذا؟ ريبورتاج ألموت ماريا رورل…

قد يعجبك أيضا .. مقال – العقاب لا يفيد.. تعرف على طريقة التربية الحديثة

مقال – العقاب لا يفيد.. تعرف على طريقة التربية الحديثة

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق