الحيوانات و الحياة البريّةبرامج متفرّقة من كويست عربية

حيوانات براري الأمازون وافريقيا العجيبة

يتتبع هذا الفيلم حياة حيوانات براري الامازون وافريقيا العجيبة والغريبة . تأخذكم هذه السلسلة المشوقة لاستكشاف هذا البلد الفريد من الشمال الحار إلى الجنوب الاستوائي. حيث نأخذكم في رحلة على طول جبال سييرا مادري، لنقابل مجموعة متنوعة من الحيوانات – بما في ذلك قرود الهاولر السوداء، والكيتزال، والفراشات الملكية، و طيور النحام الكاريبية، في حلقات تكشف القوة المتفجرة لواحدة من أكثر الأماكن البركانية على الأرض.

غابة الأمازون هي غابة استوائية مطيرة، يقع الجزء الأكبر منها في البرازيل الواقعة في قارة أمريكا الجنوبية، يغطي هذا الحوض مساحة 7،000،000 كيلومتر مربع، منها 5،500،000 كيلومتر مربع (2،100،000 ميل مربع) تغطيها الغابات المطيرة

وقد سميت بغابات الأمازون نظراً لمساحتها الكبيرة، وصفها العلماء بأنها “الرئة التي تتنفس الأرض من خلالها”، وذلك بسبب عملية البناء الضوئي التي ينتج عنها الأكسجين، حيث أنها تعتبر أكبر غابة على سطح الأرض.

قد ذكر علماء من البرازيل والولايات المتحدة أن الاعتداءات التي تتعرض لها غابات الأمازون أكبر من المتوقع بحوالي 60 بالمئة، ويتوقع أن تشكل هذه الاعتداءات خطراً على الغابة، وتقع غالبية مساحة هذه الغابات داخل البرازيل، مع نسبة 60٪ من الغابات المطيرة، وتليها البيرو بنسبة 13٪، وكولومبيا بنسبة 10٪، وبنسب أقل في كل من بوليفيا، الإكوادور، غيانا الفرنسية، غيانا، سورينام، وفنزويلا. أربع دول تطلق اسم “أمازوناس” لإحدى مناطقها الإدارية من المستوى الأول، وتستخدم فرنسا اسم “حديقة غويانا الأمازونية” في منطقة غابات الأمازون المطيرة المحمية.

تابعوا علوم العرب على

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى