طب و صحة

مقتطف – كيف تتجنب ضربة الشمس ؟

التعرض للشمس من الأمور الحيوية التي لا غنى عنها. لكن كثرة التعرض لها له آثاره التي لا تحمد عقباها، من أهمها الإصابة بضربة الشمس وهي من الأمور الخطيرة.

وقد أوردت مجلة “ناتورآرتست” الألمانية أن ‫بعض العوامل ترفع خطر الإصابة بضربة شمس أو ضربة حرارية خلال أيام الصيف ‫الحارة، منها قصر الشعر والمجهود البدني وتعاطي الأدوية ‫والملابس الثقيلة والرطوبة العالية للهواء وعدم تجدد الهواء وقلة ‫تناول السوائل.

وتتمثل أعراض ضربة الشمس في الدوار والغثيان والتقيؤ وسخونة الرأس ‫والشعور بآلام فيه. وفي هذه الحالة ينبغي الاستلقاء في الظل فورًا مع ‫رفع الجزء العلوي من الجسم قليلا. ويمكن تبريد الرأس ومؤخرة العنق ‫بكمادات رطبة. وإذا لم تتلاش الأعراض، فينبغي حينئذ الاتصال بالإسعاف.

مقتطف – كيف تنقذ شخصا بلع لسانه؟

‫أما أعراض الضربة الحرارية فتتمثل في ارتفاع درجة حرارة الجسم وسخونة ‫وجفاف الجلد والصداع والدوار والنعاس والعطش الشديد والتشنجات. ومن ‫الممكن أيضا حدوث تشوش ذهني أو فقدان الوعي.

وفي هذه الحالة ينبغي الاتصال بالإسعاف فورًا، مع مراعاة أن يستلقي ‫المصاب في الظل أو في غرفة باردة. وإذا كان لا يزال في وعيه، فمن الأفضل ‫رفع الجزء العلوي من جسمه قليلا وإعطائه شرابا. أما إذا كان فاقدا ‫للوعي، فينبغي أن يوضع على جنبه.

نصائح لتجنب الإصابة بضربة شمس

  • تجنب التعرض لأشعة ‫الشمس الحارقة وقت الظهيرة،
  • ينصح الأطباء بضرورة شرب كميات كافية من السوائل و ارتداء غطاء للرأس، أثناء التواجد في المناطق المشمسة وممارسة الرياضة في الهواء الطلق،
  • كما يُنصح عند ممارسة نشاطات بدنية تحت أشعة الشمس بالقيام بما يكفي من الاستراحة، بواقع حوالي عشر دقائق راحة بعد 20 دقيقة من المجهود البدني، كي يجدد الجسد طاقته.

تابعوا علوم العرب على Google News و Telegram

كيفية إسعاف المصاب بضربة شمس

  • يجب الإتصال بالإسعاف أو الدفاع المدني فوراً
  • نقل المصاب إلى الظل والى مكان بارد.
  • خلع ملابس المصاب الخارجية.
  • إستلقاء المصاب مع رفع رأسه إلى أعلى من مستوى الجسم.
  • تبريد الجسم والرأس بالماء البارد والكمادات .
  • لف المصاب بخرق أو شرشف مبلل بالماء أو ورشة بالماء البارد بإستمرار، أو وضع المصاب في مغطس يحتوي على الماء البارد مع تجنب إستخدام الثلج خوفاً من حدوث تقلصات في الأوعية الدموية.
  • يمكن إستخدام مروحة هوائية لتهوية المصاب.
  • في حالة توقف التنفس يجري له تنفس صناعي فوراً.
  • عدم تعرض المصاب للجو الحار أو أشعة الشمس المباشرة مرة أخرى.
  • إذا كان المصاب في حالة متقدمة فلا يعطى أي شيء، عن طريق الفم.
  • نقل المصاب الى أقرب مركز طبي لمتابعة حالته من حيث التنفس والنبض والضغط حيث يقوم الاطباء باعطاء المحاليل الوريدية اللازمة والاكسجين وعلاج التشنجات العضلية بالأدوية اللازمة.

تابعوا علوم العرب على

تعليق واحد

  1. المقالات مفيدة لكنها غرقت الموقع ،كثر من الوثائقيات خاصة افلام الثلج والصقيع وتسلق الجبال والقطب الجنوبي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى