الإثنين , سبتمبر 24 2018
الرئيسية / مقالات و مجلاّت / مقال – توسيع مدارك

مقال – توسيع مدارك

مقال - توسيع مدارك

السموات و الأرض و ما بينهما جسم مسمت اي ملىء بالماده و الذي يميز جزء عن جزء كثافة الماده و ترتيب الماده بأشكال مختلفة يؤدي إلى تغير في وظائف وصفات ذلك الشىء منها الحي و منها الغير حي و الإنسان جزء من هذا الكون المتكامل المتفاعل ما بين مكوانته جميعها و أكرر المتفاعل من أقصى نقطة فيه إلى أقصى نقطة.

هنالك الماده المعتمه و لن ادخل في تفصيلاتها و لكن الشىء الأكيد الذي أؤمن به أن كمية الماده التي لا نستطيع مشاهدتها أكثر مما نستطيع مشاهدته كما السمع و الصوت فنحن نسمع الأصوات التي ضمن تردد معين فقط و التي لا نسمعها اكثر بكثير ،و كذلك المشاهده فنحن نشاهد ضمن نطاق معين .

نحن بني البشر من ضمن ما لا نستطيع مشاهدته الصغير جدا المعرف في علم الفيزياء و هو الذري وما فوق الذري مثل تجمع عدد معين من الذرات كم لا نستطيع تحديده وما دون الذري الذي هو عالم بحد ذاته وكذلك لا نستطيع مشاهدة الكبير جدا جدا وحسب فهمي الكبير جدا الذي لا نستطيع تحديد حدوده .

الآن السؤال المطروح هل الانسان بحجمه المعروف وعمره القصير الموجود ان جاز لنا التعبير في خلية من خلايا الكون والذي يعجز الانسان عن حساب عدد خلايا هذا الكون و هذه الخليه جزء من شيء آخر له وظيفة ضمن جسم الكون و الكل و أقصد الكل كل أقسام الكون المتكامل المتفاعل يستطيع فهم الكون وهو نقطة في كون لا نعلم حدوده وعمر قصير يقترب الى الصفر يالنسبة لعمر الكون .

قد يعجبك أيضا .. مقال – الفكرة درجة في سلم الحقيقة

مقال – الفكرة درجة في سلم الحقيقة

و لتقريب ما أرمي إليه أنت أيها الانسان افتراضا تعيش في خلية مثل خلية الانسان وهذه الخلية فيها من المكونات ما يعجز الانسان عن الاحاطه بها وكوكبك الارض أحد ذرات الخليه ولكم ان تتخيلوا عدد ذرات الخلية وشموس الخليه قد تكون أجسام مضيئة داخل الخلية وهناك داخل الخلية تجمع من الذرات له مسميات مثل الحمض النووي والمايتوكندريا ولك أيها المختص في علم الأحياء ان تعدل او تزيد عما أذكر فهل الإنسان المتحذلق الذي كوكبه ذرة داخل خليه اي يحيط بها والله أعلم ما هو مفهوم السموات لديه و أقصى طموحه الوصول إلى الكترون ذرته التي هي كوكبه ان استطاع هل يستطيع ان يضع تصور عن الخلية التي هو فيها مهما بلغ من الذكاء ؟

و أسترسل و أقول هذه الخلية قد تكون جزء من جلد مثلا جلد بطن او أنف او اي مكان آخر او قد تكون جزء من كبد او طحال او قلب او غده او دماغ فلو فرضا فهم عالمه وهو الخليه فهل سيفهم أنه جزء من طحال وما وظيفة هذا الطحال و استرسل و أقول لربما تنتقل الذرة في الخليه إلى خلية أخرى و لربما كان كوكبه ذرة تجري مع جريان الدم فينتقل من مكان إلى مكان و لك ان تتخيل أكثر مما تخيلت و تسترسل اكثر مما استرسلت .

يضيق في هذا المقال ذكر الكثير مما لدي لاننا في زمن السرعة و لا نقرأ المقالات الطويلة ولكن أظن ان الفكرة وصلت.

اختم بالقول اذا كان الكون وما حوى كما جسم الإنسان وانت فيه داخل خلية و الكون يتفاعل فيما بين مكوناته كما جسم الإنسان و عمرك ايها الانسان كعمر فيروس داخل جسمك مقارنة بعمرك مع عمر الكون فماذا سوف تكون معرفتك عن هذا الكون؟ وهل كل معرفتك تعطيك تصور صحيح عن الكون مهما بلغت من الذكاء ؟

ان الكون أكبر من أن تحيط به أيها الإنسان.

و كلما استرسلت وتخيلت أتذكر قول الله تعالى .. ( الَّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ طِبَاقًا ۖ مَّا تَرَىٰ فِي خَلْقِ الرَّحْمَٰنِ مِن تَفَاوُتٍ ۖ فَارْجِعِ الْبَصَرَ هَلْ تَرَىٰ مِن فُطُورٍ (3) ثُمَّ ارْجِعِ الْبَصَرَ كَرَّتَيْنِ يَنقَلِبْ إِلَيْكَ الْبَصَرُ خَاسِئًا وَهُوَ حَسِيرٌ (4 وكذلك اتذكر قوله تعالى ‘-( يَا أَيُّهَا الْإِنسَانُ مَا غَرَّكَ بِرَبِّكَ الْكَرِيمِ* الَّذِي خَلَقَكَ فَسَوَّاكَ فَعَدَلَكَ * فِي أَيِّ صُورَةٍ مَّا شَاءَ رَكَّبَكَ ).

الكاتب اخوكم امجد شطناوي

شاهد أيضاً

مقال - كيف تتصرف عند مواجهة الدبابير؟

مقال – كيف تتصرف عند مواجهة الدبابير؟

تشكل لدغات الدبابير إزعاجا وقد تتطور إلى أعراض تهدد الحياة، إذ يتحسس البعض للدغات الحشرات أكثر من غيرهم، فماذا نفعل عندما يواجهنا دبور؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *