برامج متفرّقة من DW (عربية)تاريخ

موت هتلر – قصة أحد أسرار الدولة

في 30 أبريل عام 1945 وصل الجيش الأحمر إلى برلين، وانتحر هتلر في مخبئه. بقيت الأساطير لفترة طويلة تحيط بقصة موت الديكتاتور: هل تم اكتشاف جثته؟ أم تمكن هتلر من الهرب؟ قصة تاريخية مثيرة..

بعد انتحار هتلر في المخبأ ، تم سكب بنزين على جثته وحرقها في حديقة مكتب المستشارية في برلين. بعد أيام قليلة، اكتشف السوفييت جثته، لكن جسم هتلر كان محروقاً و لا يمكن التعرف على هويته. لم يكن السوفييت متأكدين مما إذا كانت بقايا الجثة تعود لهتلر حقًا. فقط بعد فحص سري للغاية، لعب فيه طبيب الأسنان الشخصي لهتلر دوراً مركزياً، تم التعرف عليه بشكل قاطع. في الوقت نفسه ، صرح ستالين علنًا أن جيشه لم يستطع العثور على جثة الزعيم النازي. وكان هناك شائعات كبيرة حول وفاة هتلر. حتى أن ستالين اتهم بعض الحلفاء بدعم السفاح هتلر بالهروب المحتمل. فما الأسرار خلف هذه الخدعة؟ وماذا حدث للسيدتين الألمانيتين اللتين ساهمتا في التعرف على جثة هتلر؟.

قد يعجبك أيضا .. مقاومة ضد هتلر ـ أطفال الخونة

مقالات ذات صلة

مقاومة ضد هتلر ـ أطفال الخونة

تابعوا علوم العرب على

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى