برامج متفرّقة من DW (عربية)ثقافات

الألمان السود

من أي بلد أنت؟ هذا سؤال لطالما واجهته منذ طفولتها مقدمة البرامج الألمانية من أصول إفريقية، يانا بارايغيس. يعود وجود سود البشرة في ألمانيا إلى أربعة قرون مضت. تلتقي بارايغيس في رحلتها عبر ألمانيا بمغني الراب سامي ديلوكس، ولاعب كرة القدم غيرالد آساموا وغيرهما. جميعهم يتحدثون عن حياتهم كذوي بشرة سوداء في ألمانيا، و عن التغييرات اللازمة.

يعود وجود سود البشرة في ألمانيا إلى أربعة قرون مضت، وتقدر أعدادهم حاليا بمليون شخص. تواجه يانا بارايغيس منذ طفولتها أسئلة من قبيل: من أين أنت في الحقيقة؟ ماذا عن لون بشرتك؟ وهي تتحدث في هذا الفيلم عن تعاملها مع العنصرية، وكيف كانت ترى في لون بشرتها عائقا، ولطالما تمنت أن تكون بيضاء. وقد ربطت تجاربها الذاتية بتاريخ السود في ألمانيا، ابتداء من الحقبة الاستعمارية وحتى اليوم. تلتقي يانا بارايغيس بألمان سود مثل مغني الراب سامي ديلوكس ولاعب كرة القدم المحترف غيرالد آساموا، وتيودور ميشائيل الذي أجبر في الحقبة النازية على الظهور في المعارض العرقية. جميعهم يتحدثون عن الحياة في ألمانيا بالنسبة إلى شخص أسود. هذا الفيلم من إخراج المحررة في دويشته فيلّه سوزانه لينتس غلايسنر ويانا بارايغيس وأداما أولريش..

قد يعجبك أيضا .. الألمان الأفارقة – البشرة السمراء و الهوية الألمانية

الألمان الأفارقة – البشرة السمراء و الهوية الألمانية

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق