طب و صحة

فوائد بذور اليقطين للرجل وحياته الجنسية

قال تقرير في مجلة (top sante) الفرنسية، إن بذور اليقطين -و تعرف أيضا باسم اللب الأبيض و البزر الأبيض – تحتوي على مستويات عالية من البروتين، إضافة إلى كونها وجبة مقرمشة تزود الجسم بالمكونات المعدنية التي يحتاجها.

ما أبرز فوائد بذور اليقطين الصحية ؟ و ما هي كمية الاستهلاك المثالية لها يوميا؟ الجواب هنا. و تاليا فوائد بذور اليقطين الصحية :

1- غنية بالبروتين و دهون صحية

يحتوي كل 100 غرام من بذور اليقطين على 35 غراما من البروتين، مما يجعلها الوجبة المناسبة للرياضيين، فضلا عن الأشخاص الذين يقوم نظامهم الغذائي على التغذية النباتية التامة. إلى جانب محتواها العالي من البروتين، تحتوي بذور اليقطين على نسبة كبيرة من الدهون غير المشبعة المفيدة بدورها لجهاز القلب والأوعية الدموية.

2- الزنك و المغنيسيوم

قالت بريجيت ميرسييه فيشو، أخصائية التغذية، إنها “تعد مفيدة للنباتيين، حين نضيف إليها الحبوب (في الخبز أو سلطة الأرز، على سبيل المثال)، للحصول على الأحماض الأمينية الأساسية. إذ تغطي حفنة ثلث احتياجاتنا من المغنيسيوم، ويمكن كذلك الإشارة إلى أنها غنية بالزنك، الذي يعتبر مفيدا لجهاز المناعة ومضادا لحالات الالتهاب”.

قد يعجبك أيضا .. فوائد الزنجبيل الصحيّة

فوائد الزنجبيل الصحيّة

3- يحسن خصوبة الرجال

يستطيع الرجال الاستفادة من عنصر الزنك الذي يتواجد بكثرة في بذور نبات القرع، حيث إنه قد يصاحب انخفاض جودة الحيوانات المنوية عند الرجال بسبب انخفاض مستويات الزنك داخل الجسم. لذلك فإن تضمين هذه البذور في النظام الغذائي اليومي يساعد بشكل كبير في تحسين جودة الحيوانات المنوية. لما تحتويه من مضادات الأكسدة التي تلعب دورًا أساسيًا في تحسين مستويات هرمون التستوستيرون الصحية

4- غنية بالألياف

تعد بذور اليقطين غنية جدا بالألياف (11 غراما لكل 100 غرام)، كما تبطئ امتصاص الدهون “السيئة”. تساعد على تنظيم مستويات الكوليسترول في الدم. تؤكد إميلي بوريجليوني، المعالجة بالمداواة الطبيعية و المتخصصة في التغذية في بوردو، أنه “بشكل عام، تعود بذور اليقطين بالنفع على نظام القلب و الأوعية الدموية”.

تابعوا علوم العرب على Google News و Telegram

5- مدر للبول

لدى بذور اليقطين تأثير مدر للبول؛ فهي تدعم نشاط الكلى، و تساعد في مكافحة احتباس الماء.

ما هي كمية الاستهلاك المثالية؟

يعد نبات القرع آمنًا عند تناوله بجرعات علاجية بسيطة ولفترات زمنية قصيرة، ومع ذلك قد يسبب تناوله بعض المشاكل والانزعاجات لدى مجموعة من الرجال الذين يستخدمون القرع لتحسن الآداء الجنسي لديهم. بينت المجلة أنه يُفضل استهلاكها طبيعية، غير محمصة، ولا مملحة ودون إضافات، وتابعت “للاستفادة من فوائدها، فإن ملعقة كبيرة من بذور اليقطين يوميا كافية”.

تابعوا علوم العرب على

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى