برامج متفرّقة من DW (عربية)كورونا

وثائقي – أولمبياد طوكيو 2021

تم تأجيل الألعاب الأولمبية في طوكيو اليابان سنة كاملة و توقع الكثيرون إلغاء الألعاب بشكل نهائي. لكن كيف كانت تجربة الرياضيين مع التحديات الرياضية في ظل ظروف جائحة كورونا الصعبة؟

قد تكون الظروف قاسية جدا في ظل جائحة كورونا لكن أسطورة الألعاب الأولمبية ستظل قائمة. فالمشاركة في الألعاب الأولمبية تبقى بالنسبة للعديد من الرياضيين حلما لا يتحقق لمعظمهم. يرافق الفيلم وثائقي أولمبياد طوكيو أربعة رياضيين لمدة عام على الطريق الصخري إلى الألعاب الأولمبية في طوكيو. بالنسبة إلى توماس رولر, و ماري لورنس يونغفلايش, و مادلين فولغمان, و ألكساندرا ندولو, يشكل الوقت قبل انطلاقة الألعاب الصيفية أكبر تحد رياضي في حياتهم.

فتأجيل الألعاب والرؤية الغامضة بعد قرار التأجيل وضعت جميع الخطط الرياضية في حالة فوضى. فكيف تعامل الرياضيون مع هذا الوضع؟ و كيف أثر الوباء على خطط التدريب الخاصة بهم، و كيف سيؤثر على أدائهم في الألعاب الأولمبية؟ و دائما كان هناك سؤال يطرح نفسه باستمرار: هل ستعقد الألعاب الأولمبية؟

تركت جائحة كورونا آثارها العميقة على حياة الرياضيين الأربعة. إنهم يواجهون سنة كاملة مليئة بالحجر الصحي، و المخاطر الجسدية، و النجاحات الصغيرة، و لكن أيضا خيبة أمل كبيرة. ستترك هذه السنة آثارها على الرياضيين في رحلة نتيجتها غير واضحة.

تابعوا علوم العرب على

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى