برامج متفرّقة من DW (عربية)طب و صحةكورونا

لقاح بيونتيك ضد فيروس كورونا – ثورة في علوم الطب

طورت مختبرات شركة بيونتيك الألمانية لقاحا ضد فيروس كوفيد – 19 عبر تقنية الحمض النووي الريبوزي المرسال. تحتوي مثل هذه اللقاحات على معلومات تمكن الجسم من إنتاج مضادات لمواجهة الفيروس – و هو تطور رائد في تاريخ الطب.

منذ بداية القرن الحادي والعشرين، كرّس الزوجان الطبيبان أوغر شاهين و أوزليم توريجي نفسيهما للتخصص في علاج مرض السرطان، هما يعتمدان في أبحاثهما بشركة بيونتيك على تقنية الحمض النووي الريبوزي المرسال.

ينقل الحمض النووي المعلومات الخاصة بإنتاج مضادات إلى الخلايا في جسمنا التي تنتج البروتينات. تنقل الخلايا في الجسم بعد ذلك المضادات المنتجة ذاتيًا إلى سطحها و بالتالي تحفز الاستجابة المناعية المطلوبة.

جاءت شاهين وتوريجي فكرة تطبيق أبحاث الرنا المرسال على اللقاحات في يناير/كانون الثاني 2020 بعد أن تابعا أحداث انتشار الفيروس في ووهان الصينية وقررا في غضون ساعات قليلة أن تبدأ شركة بيونتيك على الفور في البحث عن لقاح.

و استطاعا تأمين المال لتغطية تكاليف الأبحاث من الأخوين أندرياس و توماس سترونغمان مؤسسي شركة الأدوية هيكسال اللذين تبرعا ودعما الطبيبين، ونجحا في النهاية بتطوير لقاح فعال ضد فيروس كورونا بالتعاون مع شركة بفايزر الأمريكية.

لكن ما هي الخطوة التالية في أبحاث السرطان؟ هل ستساعد تقنية الحمض النووي الريبوزي المرسال أيضًا في مكافحة الملاريا؟ يُظهر الفيلم ما يعنيه الأداء المذهل لشركة ناشئة من مدينة ماينتس الألمانية للصحة العالمية.

ينجح المخرج مايكل شيندهيلم في إلقاء نظرة دقيقة وراء كواليس هذه الشركة.

تابعوا علوم العرب على

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى