الثلاثاء , فبراير 20 2018
الرئيسية / طب و صحة / مقال – كيف يدمر التدخين صحة من حولك؟

مقال – كيف يدمر التدخين صحة من حولك؟

مقال - كيف يدمر التدخين صحة من حولك؟

معظمنا أصبح يعرف مضار التدخين السلبي على الصحة، و لكن يدور النقاش الآن حول مخاطر التدخين غير المباشر (النوع الثالث) “Third-hand smoke” – THS، المتمثل في تثبت الدخان على الشعر و الملابس و المفروشات.

و كشف باحثون في جامعة كاليفورنيا الشهر الماضي، أن التدخين غير المباشر (THS) يمكن أن يسبب الإصابة بمرض السكري النوع الثاني و الكبد و الرئة.

و قام فريق البحث بتحليل كيفية تأثر الأشخاص باستنشاق الدخان من ملابس شخص آخر أو شعره أو المفروشات، حيث وجدوا أن للأمر تأثير واضح على الدماغ و الكبد.

قد يعجبك أيضا .. مقتطف – 5 نصائح للإقلاع عن التدخين

مقتطف – 5 نصائح للإقلاع عن التدخين

و قالت المؤلفة الرئيسية للبحث، مانويلا-غرين “Manuela Martins-Green”: “يتمثل هدفنا في تحديد الحد الأدنى من الوقت اللازم لحدوث التغيرات الفيزيولوجية لدى الفئران عند التعرض للتدخين من النوع THS”.

و أضافت موضحة: “لقد وجدنا أن التعرض للتدخين غير المباشر مدة شهر واحد أسفر عن تلف الكبد، و بعد شهرين من الزمن ازداد الضرر الجزيئي، كما ظهر عند الفئران مقاومة للأنسولين بعد التعرض للتدخين غير المباشر على المدى الطويل. و يمكن القول إن THS هو السم الخفي، القاتل الصامت، حيث يمكن امتصاص الملوثات من خلال الجلد و عبر التنفس“.

“We found THS exposure as early as one month resulted in liver damage. Exposure for two months resulted in further molecular damage, and at four to six months caused even more such damage. We also found the mice showed insulin resistance after long-term exposure.

“THS is a stealth toxin, a silent killer. Contaminants can be absorbed through the skin and through breathing.

قد يهمك أيضا .. دراسة – 4 عادات يومية أخطر على صحتك من التدخين

دراسة – 4 عادات يومية أخطر على صحتك من التدخين

و أشارت مانويلا إلى أن الأبحاث لم يتم إجراؤها على البشر بعد، و لكن يجب على الأشخاص اتخاذ الاحتياطات اللازمة عند زيارة منازل المدخنين.

و يذكر أن سموم دخان السجائر تبقى على الأسقف لسنوات عديدة، و تقاوم مواد التنظيف القوية، حيث تتراكم مع التقدم بالعمر و تتحول إلى مواد كيميائية مسرطنة يمكن امتصاصها عن طريق الجلد، و خاصة من قبل الأطفال الذين يضعون أيديهم في أفواههم، ناقلين السموم مباشرة إلى أجسادهم.

شاهد أيضاً

مقال - "الحمية النباتي" : هل تساعد في إنقاص الوزن؟

مقال – “الحمية النباتي” : هل تساعد في إنقاص الوزن؟

هل تقبل بالتخلي عن اللحوم و الألبان من أجل إنقاص وزنك؟ هل تستطيع الصمود بتناول …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *